أماطت اللثام تقارير إخبارية  أن المصرف المركزي التابع للاتحاد الروسي قد أماط اللثام عن مقدار الخسائر الكبير جدا التي تكبدتها البنوك في الاتحاد الروسي أثناء العام السابق وهذا عن طريق الهجمات الإلكترونية الشديدة التي قام بتنفيذها مجموعة من المخترقون الإلكترونيون الغير المعروفين والذين قد قاموا باستخدام فيروس "Cobalt Strike" وهذا بهدف فك التشفير والوصول إلي جميع لوحات التحكم المخصصة بأضخم المصاريف.

ويقال أن الاتحاد الروسي قد تعرضت أثناء سنة 2017 إلي أكثر من  21 كرَّة إلكترونية أبرزها في حزيران، حينما ضربت هجمات إلكترونية متزامنة دولة روسيا وأميركا وأوروبا.
ووفقا للمركزي التابع للاتحاد الروسي فإن الهجمات تمت بواسطة فيروس الابتزاز "بيتيا"، وأدت الهجمات إلى خروج الحواسيب في بعض الشركات من الخدمة.كما ذكر سكوبلكين انه تم الاعتداء على أكثر من  240 ممنهجة ائتمانية منها 11 هجوما ناجحا. 
ولقد تمكن هؤلاء القراصنة من اختراق واحدة من أضخم مبادلات التشفير في اليابان  وهي "سوينشيك" و تمكنوا من إستيلاء على أكثر من  500 مليون من نمازج نيم، و نحو 400 مليون دولار
ولقد وجهت وزارة الخارجية الأمريكية  أصابع الاتهام إلي زيادة عن 36 شخصا يشتبه في تورطهم في التجمع العالمي لمنظمة Infraud التي تم إنشاؤها من قبل مواطن من أوكرانيا
Axact

المشهد 24

المشهد 24 :موقع ويب اخباري يهد ف الي نقل المعلومة الي المشاهد والى الجمهوربطريقة سلسة سواءا كانت سياسة ,رياضية اوفنية ثقافية ,ونعطي للمشاهد الحق في معرفة الخبرالصحيح من مصادره ورأي عقلاني بدون اضلال او تشويه للحقيقة. ونعدكم بأن يكون « المشهد 24 » قيمة مضافة في المشهد الإعلامي الإلكتروني، وأن يترك هذا الموقع الجديد بصماته في تقصي الخبر

Post A Comment:

0 comments: