Ronaldo
2، أغلفة الصحف الإسبانية الصادرة فجر هذا النهار يوم السبت، كما تم التركيز على ماتش برشلونة مع خيتافي في الليجا، والتي ستتم إقامة هذا النهار في ملعب كامب نو.

وعنونت جريدة "ماركا" غلافها وقالت "المدفعية جاهزة لملاقاة باريس سان جيرمان".
Ronaldo marca

وأضافت "نصف مباراة أول فاخر ومتكامل، زيدان أشرك أسينسيو وفاسكيز منذ الطليعة، كريستيانو سجل هاتريك ولكن واصلت الأخطاء الدفاعية في نصف المباراة الثاني وتلقى الابيض هدفين".

كما أبرزت اطلاق الحشد صافرات الاستهجان على كريم بنزيما بعد إضاعة إمكانية سهلة لتسجيل المبتغى السادس قبل عاقبة الماتش.
Real madrid



وفي الصفحة الأولى لصحيفة "آس" أتى العنوان "برقية من كريستيانو إلى باريس سان جيرمان".

وتابعت "أول هاتريك للنجم البرتغالي ذلك الموسم في الليجا، كما صنع المقصد الأول للوكاس فاسكيز، أمثل نسخة لريال مدريد تبدو قبل السياق لدوري أبطال أوروبا".

واهتمت الصحيفة بفوز أتلتيكو مدريد على مالاجا بنتيجة 1-0 وقالت "جريزمان يسجل هدفا في 39 ثانية وأداء آخر عظيم من أوبلاك".

وفي الأعلى نوهت لتزايد فرص ياري مينا في المساهمة الرئيسية مع برشلونة هذا النهار، بالإضافة لرجوع عثمان ديمبلي لقائمة الفريق بعد تعافيه من الإصابة.



وكتبت جريدة "موندو ديبورتيفو": "حان وقت ياري مينا".

ونقلت إفادات المدرب إرنيستو فالفيردي في الندوة الصحفي وصرح "ندخل فترة حاسمة من الموسم ويجب علينا أن نثبت تفوقنا في الماتشات القادمة".

ونوهت الصحيفة لإمكانية مشاركة المدافع الكولومبي ياري مينا في أولى ماتشاته كأساسي في ملعب كامب نو.

كما سلطت الضوء على انضمام عثمان ديمبلي لقائمة الفريق رفقة جيرارد بيكيه الذي قد لا يساهم منذ الطليعة.



وعلى غلاف جريدة "سبورت" أتى العنوان "امتحان للبارسا ولياري مينا".

وقالت "الكولومبي سيخوض أول امتحان له مع برشلونة في الكامب نو منذ انضمامه الشهر السالف".

وفيما يتعلق حصائل ماتشات البارحة استمرت "نادري ريال مدريد يعبر ريال سوسيداد، وأتلتيكو مدريد يأمل تعثر البرسا بعد الفوز على مالاجا".
Axact

المشهد 24

المشهد 24 :موقع ويب اخباري يهد ف الي نقل المعلومة الي المشاهد والى الجمهوربطريقة سلسة سواءا كانت سياسة ,رياضية اوفنية ثقافية ,ونعطي للمشاهد الحق في معرفة الخبرالصحيح من مصادره ورأي عقلاني بدون اضلال او تشويه للحقيقة. ونعدكم بأن يكون « المشهد 24 » قيمة مضافة في المشهد الإعلامي الإلكتروني، وأن يترك هذا الموقع الجديد بصماته في تقصي الخبر

Post A Comment:

0 comments: