هشام ملولي
المحكمة تقول كلمتها في قضية الشرطي الملولي في قضية “الضرب والاغتصاب”2018-01-30 10:440 تعليق
حكمت حجرة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بالرباط، البارحة الإثنين، بالحبس سنة نافذة وأخرى موقوفة في حق شرطي سالف، هشام الملولي، بعد مؤاخذته بهدف تهم “الضرب والجرح ومحاولة الاغتصاب”.

وقد كانت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية قد أحالت على النيابة العامة بالمحكمة نفسها يوم 6 تشرين الأول المنصرم، الشرطي الموقوف عن الشغل، وهذا على أساس الاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بمحاولة الاغتصاب بالعنف والاحتجاز وحيازة صور خليعة والضرب والجرح.



وذكرت المديرية العامة للأمن الوطني، في بلاغ سالف، أنها تعاملت بجدية مع إفادات إعلامية منسوبة إلى بنتين تدعيان أنهما كانتا ضحية مسعى اغتصاب، واحتجاز من طرف المشتبه فيه، وهو ما استدعى فتح تقصي في الموضوع تحت مراقبة النيابة العامة للتحقق من هذه الجرائم، وترتيب الأعمال القانونية بالأخذ في الإعتبار حصائل البحث.

واستمعت فرقة أجهزة الأمن القضائية في المحمدية والمصلحة الولائية للشرطة القضائية في مراكش للضحيتين، وفق الاختصاص الترابي، قبل أن إلتزام النيابة العامة باستكمال للبحث للفرقة الوطنية للشرطة القضائية، التي أخضعت المشتبه فيه لتدبير الحماية النظرية على ذمة البحث، كما أماطت اللثام الخبرة التكنولوجيا حضور أشرطة بذاكرة هاتفه المحمول، تحتوي أفعال جنسية بالإكراه على بعض البنات.
Axact

Axact

Vestibulum bibendum felis sit amet dolor auctor molestie. In dignissim eget nibh id dapibus. Fusce et suscipit orci. Aliquam sit amet urna lorem. Duis eu imperdiet nunc, non imperdiet libero.

Post A Comment:

0 comments: