هاكرز
تمكن مخترقون إلكترونيون من الاتحاد الروسي من إخترق العديد من محلات أمريكية واستطاعوا الوصول إلي معلومات الزبائن واخترق زيادة عن 5 ملايين بطاقة بنكية بعد تطبيق إنقضاض إلكتروني استهدف المنظومة الإلكترونية لمتاجر  والموجودة في في ولايتي نيويورك ونيوجيرسي.

ووفقاً لشركة أبحاث أمن الإنترنت التي تتخصص في تتبع المعلومات المالية المسروقة. تحدثت الشركة إنه يظهر أن المعلومات سُرقت باستعمال برنامج تم غرسه في أنظمة الالتحاق النقدي في المحلات، وأنه تم سحب أرقام البطاقات حتى الشهر السالف.
وقالت الشركة في إشعار لها "لقد أصبحنا على دراية بقضية أمن المعلومات التي تحتوي معلومات بطاقات الدفع المخصصة بالعميل في دكاكين ساكس فيفث أفنيو وساكس فايف الخامس ولورد تايلور في أمريكا التابعة للشمال". "لقد حددنا الإشكالية ، واتخذنا خطوات لاحتوائها. وبمجرد أن نكون أكثر وضوحًا بشأن الحقائق ، سنقوم بإخطار عملائنا بسرعة وسوف نقدم خدمات حراسة الهوية المجانية المتأثرة ، بما في هذا رصد الائتمان والويب.
ويتنبأ أهل الخبرة أن من يقف خلف تلك الهجمات هي مجموعة قراصنة من الاتحاد الروسي تطلق على ذاتها اسم"JokerStash"، وربما قامت بعرض معلومات أزيد من 125 ألف بطاقة بنكية لأجل البيع في الويب المظلم .
وتعتبر تلك الإستيلاء واحدة من أضخم الجرائم الإلكترونية المعروفة لمتاجر التجزئة وتوضح نطاق صعوبة تأمين أنظمة معاملات بطاقات الائتمان بصرف النظر عن الدروس المستفادة من خروقات المعلومات الهائلة الأخرى ، بما في هذا إستيلاء على 56 مليون بطاقة أرقام من هوم ديبوت في عام 2014
Axact

Axact

Vestibulum bibendum felis sit amet dolor auctor molestie. In dignissim eget nibh id dapibus. Fusce et suscipit orci. Aliquam sit amet urna lorem. Duis eu imperdiet nunc, non imperdiet libero.

Post A Comment:

0 comments: