السلطات الكندية وضعت برنامجاً سرياً لاستقبال الشباب الشيشان مثليي الجنس والمتحولين جنسياً. مسألة اثارتها وسائل اعلام أميركية وأوروبية.

الموقع الالكتروني لمحطة “فرانس انفو” للإذاعة والتلفاز نوه الى ان ذلك البرنامج السري وضع في أعقاب حضور وزيرة الخارجية الكندية كريستيا فريلاند اجتماعاً بخصوص حقوق الانسان في الاتحاد الروسي. ذلك الندوة جرى في أبريل/ابريل 2017 في تكساس، أي في أعقاب شهرين على تعطل مئة فرد متحول ومثلي في الشيشان.

واستكمل الموقع الى انه أثناء ذلك الندوة طلبت ممثلة ممنهجة حقوق الانسان في موسكو من فريلاند تدخل بلادها لتخليص المدنيين الشيشان الملاحقين نتيجة لـ توجههم الجنسي. فالعديد منهم هربوا الى الاتحاد الروسي ويحاولون الاختباء خشية القبض عليهم وتعذيبهم.

ومن بين الشركات التي تقدم المعاونة للحكومة الكندية جمعية “راينبو رايلرود”. فمنذ أعوام وتقوم تلك الجمعية الأهلية بتيسير وصول المثليين الملاحقين في بلادهم الى كندا. وقد قام واحد من المسؤولين فيها برحلة الى دولة روسيا حيث التقى سرياً بالراغبين باللجوء. ثم اعطتهم القنصلية الكندية قبول مؤقتة لدخول الأراضي بأسلوب شرعية وسيحصلون لاحقاً أثناء أشهر على الأوراق التي تثبت حقهم باللجوء.
ومن جانبها، نقلت جريدة “اندبندنت” الأميركية ان السلطات الكندية تستمر عملها ذلك سرياً خشية التعرض لأعمال انتقامية، وصرح كيماهلي باول المدير التنفيذ للجمعية الاهلية إنه يلزم “ان نكون حريصين على سرية ذلك البرنامج أطول مرحلة ممكنة للمحافظة على سلامة هؤلاء الناس”.

كما أتى في تلك الصحيفة ان هؤلاء المثليين او المتحولين وخصوصا الرجال منهم هؤلاء الشباب والشابات يتكبدون من اضطهاد الرئيس رمضان قديروف وتحدث ملاحقتهم وتوقيفهم والاعتداء عليهم. وقد أوضحت جريدة نوفايا غازيتا الروسية ان مئة رجل منهم، أوقفوا نتيجة لـ توجهم “الجنسي غير التقليدي”. كما صرحت جريدة ميل اونلاين الالكترونية الروسية عن وجود ترتيب للاعتقال على نمط مراكز الاعتقال النازية بقرية ارغون. وقد خصص ذلك الترتيب من اجل سجن وتعذيب هؤلاء الرجال المثليين بحيث يدفع بهم لمغادرة البلاد.

كما نقلت الصحيفة الأميركية عن “شبكة المتحولين الروسية” او Russian LGBT Network ان مثل هؤلاء الرجال يلاحقون ويضربون واحياناً حتى الوفاة. وان 52 فرداً منهم اتصلوا بالشبكة لإخبارهم بما ينتج ذلك معهم. ذلك إضافة الى ان 26 رجلاً على أقل ما فيها لحقوا حفتهم.

قديروف: “إرسال المثليين الى كندا لتنقية دمائنا”

الرئيس الشيشاني رمضان قديروف كان قد اقترح نقل هؤلاء الرجال الى كندا “خذوهم بعيداً عنا … لا نريدهم بيننا. من اجل تنقية دمائنا فإن كان واحد من منهم هنا فخذوهم”.

منذ عام 2013 ويتبع قديروف سياسات معادية للمثليين في الوقت الذي تدهورت فيها بشكل ملحوظ أوضاعهم في الاتحاد الروسي.
Axact

المشهد 24

المشهد 24 :موقع ويب اخباري يهد ف الي نقل المعلومة الي المشاهد والى الجمهوربطريقة سلسة سواءا كانت سياسة ,رياضية اوفنية ثقافية ,ونعطي للمشاهد الحق في معرفة الخبرالصحيح من مصادره ورأي عقلاني بدون اضلال او تشويه للحقيقة. ونعدكم بأن يكون « المشهد 24 » قيمة مضافة في المشهد الإعلامي الإلكتروني، وأن يترك هذا الموقع الجديد بصماته في تقصي الخبر

Post A Comment:

0 comments: