تعرض طفل من منطقة الريش، نواحي مدينة الراشيدية في الصحراء الشرقية، لعملية اغتصاب، في الوقت الذي كان يلعب مع مرافقيه في الحي.

حياة البحري، والدة الطفل نزار، ذي الخمس سنين، صرحت في حديثها لـ”اليوم24″، البارحة الاربعاء، إن القضية بدأت قبل ثلاثة أسابيع، عندما كان ابنها في مواجهة المنزل يلعب مع أطفال الحي.



وتضيف الأم، أنه في أعقاب 1/2 ساعة، خرجت للبحث عنه، بيد أنها لم تجده مع مرافقيه، قبل أن تجد من تتهمه باغتصابه، يقبضه من يده، وهو مردود به من الخلاء، والولد يذرف الدمع، موهما الأم، أن الطفل يذرف الدمع نتيجة لـ ضياعه في الحي، وأنه تدخل لإعادته لبيته.

وفي ذات الإشعار، تحكي الأم أنه في أعقاب عودتها بابنها القاصر للمنزل، اكتشفت تعرضه للاغتصاب، قائلة “الولد كان تيبكي وماتيقدرش يجلس، ولقيتو طايب”.

تروي الأم أنه فور معرفتها من ابنها أنه تعرض للاغتصاب، قدمت شكاية لدى الحكومة، وأيد الطب الجنائي حكاية الاغتصاب، وتمت مجابهة الطفل مع المغتصب، مشيرة إلى أنه رغم طمأنتها من أن المدعى عليه سيعتقل، سوى أن المدعى عليه لا زال حرا طليقا، فيما تبدي  الأسرة تخوفها من فقدان حق الطفل، والذي تشاهد الام أنه لن يتحقق سوى بحكم عادل.

المصدر: اليوم 24
Axact

المشهد 24

المشهد 24 :موقع ويب اخباري يهد ف الي نقل المعلومة الي المشاهد والى الجمهوربطريقة سلسة سواءا كانت سياسة ,رياضية اوفنية ثقافية ,ونعطي للمشاهد الحق في معرفة الخبرالصحيح من مصادره ورأي عقلاني بدون اضلال او تشويه للحقيقة. ونعدكم بأن يكون « المشهد 24 » قيمة مضافة في المشهد الإعلامي الإلكتروني، وأن يترك هذا الموقع الجديد بصماته في تقصي الخبر

Post A Comment:

0 comments: