اهتز اقليم بوعرادة من داخل محافظة سليانة، الواقعة في شمال في غرب تونس، على حدث جناية بشعة، بعد أن أقدم تلميذ على قتل زميلته خنقا داخل بيت أسرته، نتيجة لـ انفصالها عنه، ودخولها في رابطة رومانسية مع فرد آخر، وفق ما نقلته “العربية”، اليوم يوم الخميس.

وبحسب التحريّات الأوليّة، التي قامت بها الوحدات الطموح في المساحة، فإن الجناية وقعت في ليلة يوم الثلاثاء – الاربعاء، عندما استدرج التلميذ، البالغ من السن 17 سنة، صديقته، وزميلته في المعهد (16 سنة)، في أعقاب الانتهاء من الدروس، إلى بيت أسرته، مستغلاً عدم حضور أمه، حيث قام بارتكاب جريمته، بضربها على قمتها ثم خنقها حتى الوفاة، وهذا عقب نشوب شجار بينهما، ثم أخفى جثّتها في خزانة أمه.



وأعلنت الجهات الطموح أنها تمكنت من توقيف المعني بالأمر في وقت وجيز، وقررت النيابة العامة حبسه عقب اعترافه بارتكاب الجناية، وهذا إلى حين الانتهاء من التحقيقات، وإحالته للمحاكمة.
Axact

Axact

Vestibulum bibendum felis sit amet dolor auctor molestie. In dignissim eget nibh id dapibus. Fusce et suscipit orci. Aliquam sit amet urna lorem. Duis eu imperdiet nunc, non imperdiet libero.

Post A Comment:

0 comments: