في أعقاب مرور أيام ضئيلة على واقعة مقتل فرد بحي سيدي بابا في مكناس، معرفة ” اليوم24″ أن شخصا لقي مصرعه، ليلة البارحة يوم الاحد، متأثرا بطعنة تعرض لها، في غفلة، على يد شاب في مقتبل العمر عشريني، عمد إلى ذبحه من خلال الة  حادة بحي تواركة الشعبي.

وحسب المصادر، فإن الضحية، الذي يعرف باسم” الطوبيس”، تعرض لنزيف شديد، جراء طعنه عن طريق الة حادة، حيث فارق الحياة لحظات عقب  نقله إلى المشفى المحلي محمد الخامس.



وحول عوامل الجناية، أعلنت المصادر أن نزاعا نشب بين فرد في عقده الثالث، وشاب في عقده الثاني، تطور لاحقا لاعتداء عن طريق ماكينة حادة، استهدفت عنق الضحية، قبل أن يسقط مضرجا في دمائه.
Axact

Axact

Vestibulum bibendum felis sit amet dolor auctor molestie. In dignissim eget nibh id dapibus. Fusce et suscipit orci. Aliquam sit amet urna lorem. Duis eu imperdiet nunc, non imperdiet libero.

Post A Comment:

0 comments: