فضيحة جديدة " لدانون" حليب غير صالح للأطفال في أندونيسيا

غداة تقصي صحافي أنجزته القناة الفرنسية “فرانس 2″، فضيحة تورط مؤسسة دانون (المؤسسة الأم لسنطرال دانون المغرب ) في ترويج لبن غير صالح للأطفال بأندونيسيا.



وأعلن التقصي الاستقصائي، الذي ربط بين شكايات الأمهات بأندونسيا، ووفاة رضيع لا يمر السنتين، نتيجة لـ مرضه المتتالي الناتج عن استهلاك لبن مجفف (أعلن) عن تورط مؤسسة دانون في الموضوع، وعملها على استقطاب قابلات وارشائهن من أجل الترويج للعلامة التجارية لحليب دانون المخصص بالرضع لدى الأمهات.

وأثبت تقصي القناة الفرنسية تورط دانون في استمالة القابلات والعناصر الطبية، عبر تقديم عينات بلا مقابل يقترحنها على الأمهات، في مخالفة للقانون وباستغلال الثغرات القانونية.
وانخرطت القناة الفرنسية في الكشف عن الحقائق بين المجتمع الساكن بأندونيسيا والشركة المقصودة وطالبت بحوار مع “ايمانويل فابيير ” المدير العام لدانون، الذي زار المغرب حديثا، لم تداعيات المقاطعة التي لحقت فرع المؤسسة بالمغرب.

وقد كان Emmanuel Faber قد قدم وعدا للمغاربة بتقليل سعر اللبن، وواجهته بصور وحقيقة وفاة الطفل “ايكوايشا” الذي كان يزن أربع كيلوغرامات لاغير وهو في سنته الثانية، بمقابل الطفل في دولة فرنسا الذي يبلغ وزنه في تلك العمر إلى 15 كيلو غرام.
وحسب تقصي القناة فقد تسببت دانون في مرض الكثير من الاطفال، و تسببت لهم في خسارة الوزن.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق