بعد جناية القتل التي عاشت على وقعها جماعة الهرهورة فجر ذلك اليوم، إثر إقدام شريك حياة يتكبد قلاقِل نفسية على ذبح قرينته، علمنا في موقع " أخبارنا المغربية " على حسب مصادر مطلعة أن جماعة مرس الخير التي تبقى غير بعيد عن الجماعة المذكورة سابقا، عاشت بدورها اليوم على حدث جناية بشعة ثانية، ذهب ضحيتها تلك المرة شاب في مقتبل العمر ثلاثيني، بعد نشوب خلاف بينه وبين الجاني بشأن " بنت " ،صرف الأخير إلى توجيه طعنات غادرة لصديقه عن طريق سلاحه الأبيض، تركه عقبها مدرجا في دمائه حتّى فارق الحياة.



إلى هذا، فقد أفلحت تطلعات الدرك الملكي الإقليمي في إعتقال الجاني، حيث سوف يتم عرضه على أنظار السيد وكيل جلالة الملك، عقب استيفاء مساطر الحماية النظرية.
Axact

Axact

Vestibulum bibendum felis sit amet dolor auctor molestie. In dignissim eget nibh id dapibus. Fusce et suscipit orci. Aliquam sit amet urna lorem. Duis eu imperdiet nunc, non imperdiet libero.

Post A Comment:

0 comments: