إستيلاء على قارب مسجل عند عزيز أخنوش واستعماله في الحريك


أثارت عملية إستيلاء على قارب من مالكه بمدينة أكادير واستعماله في تهريب المهاجرين السريين نحو جزر الكناري الجدال.


إذ في أعقاب أصدر الحرس المواطن الإسباني صورة قارب بلغ إلى جزيرة “لانثاروتي” أثناء الشهر الحالي على متنه شخصان، اتصل مواطن مغربي من مدينة أكادير يدعى خطي عدنان بإذاعة “كادينا سير” الإسبانية، يؤكد لها أن الزورق المنشورة صوره سُرق من الأسرة قبل أن يتضح في جزر الكناري.

وفي الوقت الذي قال فيه المهاجران المغربيان اللذان كان على ظهر الزورق خلال توقيفهم، أنهما كانا رفقة مسافرين آخرين وتركاهم بداخل منطقة بحرية أخرى؛ شدد عدنان خطي أن الزورق في ملكية أسرته ومسجل عند المصالح المقصودة في وزارة الفلاحة والصيد البحري باسم صهره.






ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق