موت ميمون الوجدي بعذ معاناة طويلة مع المرض


مات فنان الراي، الشاب ميمون الوجدي، فجر اليوم، عن عمر جاوز الستين. فيما أعلن الملوكي، صديق ميمون الوجدي، في اتصال مع ” اليوم 24″ أن عملية الدفن ستتم غدا يوم الاحد في مدينة وجظة.

وقد كانت شركة ” لالة سلمى” للوقاية ودواء السرطان، تكفلت بعلاج فنان الراي، على الفور عقب تضاؤل حالته الصحية، وإصابته بداء السرطان على صعيد الجهاز الهضمي.



ويعتبر الشاب ميمون الوجدي من الفنانين الأوائل الذين بصموا على انطلاقة فن الراي بالمغرب، حيث وراء، على امتداد 4 عقود، ريبيرتوارا غنيا، لا يزال يتغنى به في الأوساط الشبابية، خاصة رائعته ” تشطن خاطري”، التي فتحت باب الشهرة على مصراعيه لابن مدينة وجدة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق