نتعرض  لمواقف مرعبة، أو سماع قصص مخيفة تصيب البعض بخطر مميت؛ حيث قد يتعرض القلب لصدمة كبيرة يخسر بسببه الإنسان حياته، فكيف لو كانت هذه المواقف تتعلق بفلذة الأكباد؟


هذا بالفعل ما حدث لأحد مستخدمي موقع "تويتر" قبل بضعة أسابيع، حيث تخيل له أنه شاهد ابنه الرضيع ينظر إليه من داخل غسالة ملابس، ليتبين له فيما بعد أنه مجرد قميص طُبع عليه وجه ابنه.

وبحسب "روسيا اليوم" فقد قام الأب بمشاركة الصورة على موقع التواصل الاجتماعي، ورغم أنّ الطفل كان سالمًا ولم يتعرض لأي أذى إلا أنّ الأب صرح قائلًا بأنه تم نقله إلى المستشفى بعد إصابته بنوبة قلبية جراء الصدمة.

وحذّر الأب الآباء والأمهات من التعرض لخوف مماثل، قائلًا:" من فضلك، إذا كنت تغسل قميصك المفضل مع صورة لطفلك عليه، ضع ملاحظة تحذيرية على الغسالة أو شيئًا من هذا القبيل".
Axact

Axact

Vestibulum bibendum felis sit amet dolor auctor molestie. In dignissim eget nibh id dapibus. Fusce et suscipit orci. Aliquam sit amet urna lorem. Duis eu imperdiet nunc, non imperdiet libero.

Post A Comment:

0 comments: