سكينة غلامور
بعد إدانة شرطي متورط في قضية “حمزة مون بيبي”، أمس الخميس، بالسجن النافذ لـ 10 أشهر، من المقرر أن تنظر ابتدائية مراكش، الأسبوع القادم، في ملف متابعة “اليوتوبوز” سكينة غلامور.
غلامور القابعة بسجن “الأوداية” في مراكش منذ حوالي شهر، على خلفية تورطها في قضية “حمزة مون بيبي”، ستمثل أمام أنظار المحكمة من جديد، في 23 من الشهر الجاري.
وكانت غلامور تحظى بشعبية واسعة عبر منصات التواصل الاجتماعية، غير أنها كانت من بين أول من ألقي عليهم القبض في قضية حساب “حمزة مون بيبي”، حيث شكل الخبر صدمة كبيرة لمحبيها، كما تمت مواجهتها، قبل أسبوعين، بالفنانة، دنيا بطمة وشقيقتها ابتسام، اللّتين استدعيتا من قبل الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، للتحقيق في القضية ذاتها.
يذكر أن الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية بمراكش، أصدرت أمس الخميس، حكما في حق شرطي متورط في قضية “حمزة مون بيبي”، يقضي بإدانته بـ 10 أشهر سجنا نافذا مع تغريمه مبلغ 2000 درهم.
وتوبع المحكوم بالعقوبة السالبة للحرية، من طرف النيابة العامة، بتهم الارتشاء، وإفشاء السر المهني والمشاركة في توزيع إدعاءات كاذبة قصد المساس بالحياة الخاصة للأشخاص، والتشهير بهم.
Axact

Axact

Vestibulum bibendum felis sit amet dolor auctor molestie. In dignissim eget nibh id dapibus. Fusce et suscipit orci. Aliquam sit amet urna lorem. Duis eu imperdiet nunc, non imperdiet libero.

Post A Comment:

0 comments: