عملاق إنجليزي يسبق السيتي ويتودد الى ميسي

أكد تقرير صحفي إسباني، اليوم الثلاثاء، أن عملاقا إنجليزيا، يرغب في التعاقد مع الأرجنتيني ليونيل ميسي، قائد برشلونة، في الميركاتو الصيفي الجاري. 

وترددت أنباء عن رغبة ميسي في الرحيل عن برشلونة هذا الصيف، بعد الخسارة المذلة أمام بايرن ميونخ بنتيجة 8-2، بل وصل الأمر لإبلاغ كومان بتلك الرغبة، خلال اجتماع جمعهما الأسبوع الماضي. 

وبحسب صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية، فإن مانشستر يونايتد هو من يرغب في ضم ميسي، وأمر بالفعل بالتواصل مع نجم برشلونة، من أجل بدء مفاوضات ضمه هذا الصيف. 

وأوضحت الصحيفة، أن عدد قليل من الأندية يمكنها ضم ميسي، أبرزها إنتر ميلان، وكذلك مانشستر سيتي الذي يسعى للم شمله مع بيب جوارديولا ومواطنه سيرجيو أجويرو. 

وتابعت: "لكن الحقيقة هي أن مانشستر يونايتد وضعه أفضل؛ لأن لديه القدرة المالية على التعاقد مع الأرجنتيني، وكذلك دفع راتبه". 

أما خارج أوروبا، فإن فريق إنتر ميامي الأمريكي المملوك لديفيد بيكهام، يحلم بالجمع بين ميسي وكريستيانو رونالدو في فريق واحد، لكن هذا سيكون على المدى المتوسط أو الطويل. 

في الوقت الحالي، كل الأمور عبارة عن تكهنات، ولم يتخذ ميسي قرارًا نهائيًا بالرحيل، وإذا قرر ذلك، فسيكون مانشستر يونايتد في صدارة السباق لضمه.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق