فضيحة ""خيانة زوجة" جديدة، تلك التي اهتزت على وقعها مدينة الصخيرات، نهاية الأسبوع المنصرم، حيث أكدت مصادر مطلعة جدا، أن شكوكا قوية، قادت زوجا في عقده الرابع إلى اكتشاف خيانة زوجته له، الأمر الذي دفعه إلى التعامل مع هذا الموقف الصعب بكثير من الرزانة، عبر اللجوء إلى مصالح الدرك الملكي، بسرية المركز، حيث تقدم بشكاية في الموضوع، مصحوبة بكل الحجج التي تثبت واقعة الخيانة.

وبالرجوع إلى كواليس هذا الحادث، فقد أكدت ذات المصادر، أن شكوكا قوية دفعت زوجا يقطن بمدينة الصخيرات، إلى مراقبة تصرفات وتحركات زوجته، سيما بعد أن لاحظ افراطها في الاهتمام بمظهرها الخارجي، حيث عمد إلى فتح هاتف زوجته في غفلة منها، حينها اكتشف ما كان يراود باله منذ مدة، بعدما وجد به فيديوهات وصور توثق لخيانتها له "عن بعد" من شباب من المغرب والجزائر.

ذات المصادر أكدت أن مصالح الدرك الملكي بالصخيرات، وفور توصلها بشكاية الزوج "الضحية"، قامت بفتح تحقيق عاجل في الموضوع تحت إشراف النيابة العامة، حيث عثرت بهاتف الزوجة مجموعة من الصور والفيديوهات التي تظهر الزوجة "الخائنة" في أوضاع جنسية، كانت تعمد إلى إرسالها لشباب داخل المغرب وخارجه، قبل أن يتم عرضها على أنظار السيد وكيل الملك بابتدائية تمارة، بعد استكمال مساطر الحراسة النظرية، حيث تقرر إيداعها سجن العرجات بسلا.

المصدر: اخبارنا

Axact

Axact

Vestibulum bibendum felis sit amet dolor auctor molestie. In dignissim eget nibh id dapibus. Fusce et suscipit orci. Aliquam sit amet urna lorem. Duis eu imperdiet nunc, non imperdiet libero.

Post A Comment:

0 comments: