أحرار "الجزائر" يثورون في وجه النظام الحاكم بسبب "البوليساريو" و "الرايس فاردينو" يعتذر لـ"المغاربة" (فيديو)

 في سياق الأحداث التي عاش على وقعها معبر "الكركرات" قبل أيام، والتي انتهت بطرد مرتزقة "البوليساريو"، اندلعت في الجزائر شرارة الغضب بين فئات عريضة من الشعب، التي استنكرت أوضاعها المعيشية المزرية جدا، في وقت يغدق جنرالات العسكر ملايير الدولارات في جيوب قادة البوليساريو منذ ما يقارب الـ 40 سنة دون أن يجني الشعب الجزائري أي طائل.

وارتباطا بما جرى ذكره، تداول نشطاء بالجزائر، شريط فيديو مؤثر جدا، ظهر من خلاله "الرايس فاردينو"، أحد أشهر الشخصيات النشطة على مستوى مواقع التواصل الاجتماعي، وهو يفحم جنرالات العسكر في الجزائر برسائل نارية، تختزل عمق المعاناة التي يتكبدها شباب بلده، بفعل العطالة وضنك المعيش اليومي، في وقت تتمتع الطبقة الحاكمة بخيرات البلاد دون وجه حق.

فاردينو وجه رسالة اعتذار للشعب المغربي بسبب مهاجمته له في مناسبات عدة، حيث أكد الشعبين المغربي والجزائري سيظلان "خاوة خاوة" مهما كانت الظروف، قبل أن يدعوا الشعبين الشقيقين إلى عدم الانصياع لكل دعوات التفرقة التي تروج لها جهات لها المصلحة في هذا الشتات (الفيديو):




المصدر :أخبارنا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق