أعلن وزير الدفاع التركي خلوصي أكار انتهاء عملية "مخلب النسر2" في منطقة غارا شمالي العراق.

ونقلت وكالة "الأناضول" التركية عنه القول خلال زيارة قام بها فجر الأحد 14 فبراير لمركز إدارة العملية مع عدد من القادة العسكريين، إن العملية أسفرت عن "تحييد" 50 من مسلحي منظمة حزب العمال الكردستاني، بينهم اثنان تمّ القبض عليهما، وتطهير معظم منطقة غارا.

وأوضح أن  القوات التركية  استطاعت خلال العملية تدمير أكثر من 50 موقعاً للمنظمة، بينما لقي ثلاثة من عناصر الجيش التركي حتفهم وأصيب ثلاثة آخرون.

إلى ذلك كشف وزير الدفاع التركي أيضاً عن عثور قوات بلاده التي تحارب مقاتلي حزب العمال الكردستاني شمال العراق، على جثث 13 تركياً اختُطفوا وأُعدموا في كهف، حيث أقدم المختطفون على قتل الرهائن عند وصول الفرقة الخاصة التركية.

ولم تتضح بعد هوية أصحاب الجثث، لكن أكار قال إنه لم يتم الإعلان من قبل عن خطفهم لأسباب أمنية.

وأضاف في بيان صادر الأحد أن تركيا شنّت عملية عسكرية ضد حزب العمال الكردستاني في منطقة كارا بشمال العراق لتأمين حدودها والعثور على مواطنين مخطوفين".

وتابع "أثناء البحث عن كهف تمت السيطرة عليه جرى العثور على جثث 13 من مواطنينا المخطوفين. وبعد المعاينة الأولى تبيّن أن 12 من مواطنينا الأبرياء العزل أصيبوا برصاصات في الرأس واستشهدوا فيما أصيب واحد برصاصة في الكتف واستشهد".

 

وفي زيارته لمركز متابعة العملية قرب الحدود العراقية، أضاف أكار أنه و"حسب المعلومات الأولية التي قدمها إرهابيان ألقي القبض عليهما... استشهد مواطنونا في بداية العملية على يد الإرهابي المسؤول عن الكهف". 



المزيد: https://www.akhbarona.com/world/320490.html#ixzz6mZhVSlHO
Axact

Axact

Vestibulum bibendum felis sit amet dolor auctor molestie. In dignissim eget nibh id dapibus. Fusce et suscipit orci. Aliquam sit amet urna lorem. Duis eu imperdiet nunc, non imperdiet libero.

Post A Comment:

0 comments: