مذيعة مصرية تقتل زوج شقيقتها في أول أيام رمضان.. التفاصيل


 ألقت سلطات الأمن في مصر، القبض على المذيعة المصرية رانيا صفوت بعد اتهامها بقتل زوج شقيقتها باستخدام سلاح أبيض أمس الثلاثاء الذي صادف أول يوم في شهر رمضان، هذا وأمرت جهات التحقيق بحبس المذيعة رانيا، لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات، والتحفظ على أداة الجريمة.

وفي تفاصيل الواقعة، ذكرت وسائل إعلام محلية أن ضباط مباحث القاهرة ألقوا القبض على رانيا صفوت بعد قتلها زوج شقيقتها، لأنه قام بالإبلاغ عن مكان اختباء زوجها بأحد الأماكن، هربا من سداد ديون مستحقة عليه لعدد من الأشخاص.

وكانت البداية حين تلقت مباحث القاهرة إخطارا من قسم السيدة زينب يفيد بالقبض على مذيعة متهمة في جريمة قتل، وتم ضبطها وتم العثور على السلاح المستخدم في الجريمة وعليه أثار دماء القتيل.

واعترفت المذيعة صفوت بارتكابها الجريمة وإقدامها على طعن المجني عليه عدة مرات بعد مشادة. كلامية حدثت بينهما، إثر معرفتها أنه من قام بالكشف عن مكان اختباء زوجها.

وقالت رانيا في التحقيقات أمام نيابة جنوب القاهرة، إنها "ذهبت إلى بيت والدتها في السيدة زينب لكي تعاتب زوج شقيقتها بعدما وشى بمكان مخبأ زوجها إثر تهربه من ديون مستحقة عليه تتخطى 600 ألف جنيه مصري، وتسبب في القبض عليه".

وتابعت رانيا: "كان كل قصدي أخوفه بالسكينة بس مش أقتله، لكن هو استفزني وسحبت السكينة طعنته بيها أكتر من مرة في فخذه".

وحاول الجيران وزوجة القتيل إنقاذه وتم استدعاء الإسعاف، إلا أنه توفي قبل نقله من مكان الجريمة.

هذا وقد أمرت جهات التحقيق بحبس المذيعة رانيا، لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات، والتحفظ على أداة الجريمة.

كما أمرت جهات التحقيق بسرعة تقديم التحريات حول الواقعة، وتم نقل جثة المجني عليه إلى مشرحة زينهم، للوقوف على أسباب الوفاة تحت تصرف النيابة العامة التي باشرت التحقيق.

الجدير بالذكر أن رانيا صفوت من مواليد القاهرة، وتعمل كمذيعة في شبكة راديو وتقدم برنامجا يحمل عنوان "على مزاجك".

وتتمتع رانيا بشعبية كبيرة عبر حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق