حوادث النصب عبر الأنترنيت يوقع بعشريني بمراكش


 أحالت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة مراكش على النيابة العامة المختصة، صباح الإثنين، شخصا ينحدر من إحدى دول إفريقيا جنوب الصحراء، يبلغ من العمر 21 سنة؛ وذلك للاشتباه في ارتباطه بشبكة إجرامية تنشط في النصب والاحتيال من خلال المس بأنظمة المعالجة الإلكترونية للمعطيات البنكية.

وأوضحت مصادر هسبريس أن الأسلوب الإجرامي الذي تتبعه هذه الشبكة الإجرامية يتحدد في تعريض الضحايا للغلط التدليسي على شبكة الأنترنيت، من أجل سلبهم مبالغ مالية على شكل تحويلات خاصة بتعبئة بطائق ائتمان دولية مسبقة الدفع، كان المشتبه فيه يتكلف بسحبها من الشبابيك البنكية الوطنية مقابل تلقي عمولات عن كل عملية.

وأضافت المصادر ذاتها أن عملية التفتيش المنجزة داخل منزل المشتبه فيه أسفرت عن حجز 46 بطاقة بنكية دولية مسبوقة الدفع، وحاسوبين محمولين وهاتف نقال؛ علاوة على إيصالات لتحويلات مالية ومبلغ مالي بالعملة الأوروبية يشتبه في كونه من عائدات هذا النشاط الإجرامي.

يشار إلى أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث الذي أشرفت عليه النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد باقي الامتدادات المحتملة لهذا النشاط الإجرامي، وكشف كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة للمعني بالأمر.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق