بعد الحادث المؤسف الذي استفاق عليه المغاربة صبيحة اليوم، بعد تعرض البامي "عبد الوهاب بلفقيه" لطلق ناري، استدعى نقله على وجه السرعة إلى المستشفى العسكري بكلميم، من أجل إخضاعه لعملية جراحية عاجلة قصد استخراج شظايا الرصاص، علمنا في هذه الأثناء أن "بلفقيه" قد فارق الحياة متأثرا بجروحه.

الخبر أكده البرلماني السابق "محمد أبودرار"، والذي نشر قبل قليل تدوينة عبر حسابه الفيسبوكي، قال فيها: "انا لله وانا اليه راجعون، توفي أخونا عبدالوهاب بلفقيه، متأثرا بإصابته.. رحم الله الفقيد ورزق اهله الصبر والسلوان".

وإلى حدود الساعة لم يرد أي بلاغ رسمي من الجهات المسؤولة حول ملابسات هذا الحادث، وسط تضارب في الأراء، بين قائل أن "بلفقيه" تعرض لطلق ناري مجهول داخل منزله"، وبين من قال أنه عمد إلى الانتحار بعد أن أفرغ رصاص بندقيته في بطنه.




Axact

Axact

Vestibulum bibendum felis sit amet dolor auctor molestie. In dignissim eget nibh id dapibus. Fusce et suscipit orci. Aliquam sit amet urna lorem. Duis eu imperdiet nunc, non imperdiet libero.

Post A Comment:

0 comments: