تعاطف واسع حظيت به المواطنة لمياء اللباوي، العروس التي هرب عليها عريسها ليلية زفافها، وسط صدمة العائلة والجيران والمعارف ومن سمع بهذا الحادث الصادم.

وكانت وشوشة من أم العريس في اذن ابنائها والعرس في ساعاته الأخيرة، كافية لهروبه من قاعة الحفلات رفقة والدته ترك العروس اليتيمة تبكي حظها العاثر.

وتنكر هذا العريس التافه، لقصة حب جمعته بالعروس لمياء، في ليلة العمر، عندما اتبع تبرير شيطاني لوالدته يفيد بان العروس لما قام الرقص ظهرت انها غير جميلة وقصيرة القامة.

وأثار تخلي هذا العريس التونسي عن عروسه المدعوة لمياء اللباوي ومغادرته حفل الزفاف، بعد أن طلبت منه أمه ذلك بدعوى أن العروس ”قبيحة“، جدلا واسعا في تونس وانتقادات للأم وابنها.

تعاطف 

وتداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي صورا ومقاطع فيديو للعروس والعريس، معتبرين أن هذا العريس ”تنقصه الرجولة“ لأنه تخلى عن عروسه بمجرد أن طلبت أمه منه ذلك.

وتعاطف آلاف من روّاد مواقع التواصل الاجتماعي مع العروس التي نشرت تدوينة على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك قالت فيها إنها ”يتيمة“، مضيفة أنها أنفقت الكثير من الأموال تحضيرا لزفافها لكن العريس تركها ورحل.

وتتمثل تفاصيل القصة في أن العريس قام بخطبة عروسه منذ فترة دون أن تحضر والدته، التي لم ترَ العروس إلا عبر الصور، ويوم الزفاف وبعد دقائق من دخول عائلة العريس إلى القاعة المخصصة للحفل، طلبت الأم من ابنها المغادرة لأن العروس ”قبيحة“ ولم تعجبها.

وامتثل الابن لطلب أمه وغادر حفل الزفاف، بالرغم من تدخل عدد من الحاضرين الذين طلبوا منه البقاء.

رسالة إلى لمياء 


وقال الفنان المسرحي الهادي الماجري في تدوينة نشرها على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك: ”رسالة إلى لمياء اللباوي، العروس التي هرب زوجها وَتركها واختارت أن تكمل الحفل وحدها.. أنا الهادي الماجري قررت أن أكتب لك هذه الكلمات وأتمنى أن تصلك“.

وأضاف الهادي الماجري في تدوينته: ”بكل حب وأخوة أقول لك ارفعي رأسك وواجهي العالم بكل قوة أنت لم تخسري رجلا.. أنت خسرت كائنا كان يمكن يكون نقمة في حياتك.. أنت ربحت راحة وحرية لا تعوض“.

وجاء في تدوينة الماجري أيضا: ”لا تنكسري ولا تقولي إنك يتيمة.. أنا اليوم أردت مشاركتك هذه التجربة.. أقول لك إن أمي وأبي أيضا ماتوا في نفس السنة وأنا ما زلت أدرس.. مرضت.. وبعد تخرجي لم أعمل لكن لم أمد يدي لأحد.. فقط تشبثت بأحلامي“.


لو كنت مكان العروس

وقالت القاضية أحلام مخلوف في تدوينة نشرتها على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك: ”هذا الذي يعتبر نفسه رجلا.. ترك عروسه وتخلى عنها.. لو كنت مكان العروس لقمت بحفل ضخم لأن الله جنّبني العيش مع إنسان كنت سأعاني منه طوال حياتي“.

وقال الناشط بالمجتمع المدني ربيع بن عزالدين، في تدوينة نشرها على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك: ”لقد جعلك الله تبتعدين عن ابن الحرام هذا.. هذا لا يمكن أن يكون رجلا“.

وأضاف ربيع عزالدين في تدوينته: ”شاب يتخلى عن عروسه ليلة الزفاف ويغادر بعد أن طلبت أمه ذلك لأن شكل وأصل العروس لم يعجبها.. ترك هذا الشاب عروسه ليلة زفافه بعد علاقة دامت 4 سنوات“.


وقالت الناشطة بالمجتمع المدني، سارة صلوحي، في تدوينة نشرتها على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك: ”عندما تكون المرأة مع شخص لا علاقة له بالرجولة.. ولا يسمع سوى كلام أمه.. هكذا تكون النتيجة“.

وأضافت سارة صلوحي في تدوينتها: ”ليلة الزفاف قالت له أمه إن العروس قبيحة ويتيمة وطلبت منه المغادرة فغادر وعاد إلى البيت وتركها.. سيعوضها الله“.

اعرف العرس جيدًا 


وقالت سارة عاتي وهي جارة العروس لمياء اللباوي، في تدوينة نشرتها على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك: ”هذه الفتاة تسكن في نفس المنطقة التي أسكن فيها.. أعرفها جيدا.. هي مثقفة ومتحصلة على الإجازة ومن أصل طيّب.. ومن عائلة بسيطة وطيبة“.

وأضافت سارة عاتي في تدوينتها: ”هم ينتظرون الفرحة بعد وفاة الأب والأم.. وسبب التراجع عن الزواج هو أن أم العريس قالت إنها قبيحة ومن عائلة فقيرة“.

وقالت الناشطة بالمجتمع المدني آية سهيلي، في تدوينة عبر فيسبوك: ”هل يمكن أن نقول إن هذا رجل؟.. صراحة العروس أجمل منه بكثير.. أربع سنوات ثم يتركها لأن أمه قالت إنها قبيحة“.

Axact

المشهد 24

موقع للأخبار الوطنية والعالمية.

Post A Comment:

0 comments: