نشرت الممثلة لبنى أبيضار عبر حسابها على موقع تبادل الصور والفيديوهات أنستغرام،  صورة لقت من خلالها جدلا واسعا..

ولأجل دفاعها عن الزليج المغربي والموروث الثقافي المغربي، عقب سطو إحدى الشركات العالمية المتخصصة في صناعة الملابس الرياضية

على الزليج المغربي ونسبه للجزائر، نشرت صورة تظهر عورتها والزليج من ورائها..

وكانت أبيضار قد أطلت، مساء يوم أمس الإثنين، على متابعيها في صورة إلى جانب الفسيفساء المغربي،



ظهرت فيها بإطلالة فاضـحة، وذلك من خلال اعتماد فستان في اللون “النيود”، كشف عن الكثير من جسدها ومفاتنها.

وأرفقت أبيـضار هذه الصورة، التي لم تظهر فيها وجهها بسبب الوضعية الجانبية التي التقطت بها الصورة، بتعليق جاء فيه “الزليج المغربي…أصالتنا وحداثتنا”.

يذكر أن هذه الصورة، قد عرضت لبنى أبيضار لهجوم وانتقاد واسعين من قبل متابعيها عبر حسابها على تطبيق الأنستغرام.

Axact

المشهد 24

موقع للأخبار الوطنية والعالمية.

Post A Comment:

0 comments: