قضت المحكمة الابتدائية بتمارة مساء اليوم الأربع
اء في حق "فتيحة" صاحبة إحدى قنوات "روتيني اليومي" على اليوتيوب، بسنتين سجنا نافذا فيما أدين زوجها بنفس المدة السجنية مع غرامة مالية، قدرها 500 درهم..

وتابعت المحكمة فتيحة وزوجها بتهم تتعلق بنشر وترويج  محتويات رقمية بواسطة الأنظمة المعلوماتية تتضمن إخلالا علنيا بالحياء.

وأوقفت فرقة الشرطة القضائية بمدينة تمارة، يوم الجمعة 7 أكتوبر الجاري، "فتيحة" وزوجها بعدما تعمدا توثيق مشاهد مخلة داخل منزلهم، مع نشر وترويج محتويات رقمية ماسة بالحياء العام، على مواقع التواصل الاجتماعي وعلى قناتها في موقع يوتيوب من داخل مرحاض المنزل.

Axact

المشهد 24

موقع للأخبار الوطنية والعالمية.

Post A Comment:

0 comments: